جهت مشاهده مطالب کارشناسان و کاربران در این موضوع کلیک کنید   

موضوع: چرا فقط شتر ؟!

  1. #1

    عضویت
    جنسیت ارديبهشت ۱۳۸۹
    نوشته
    2,900
    حضور
    21 روز 10 ساعت 50 دقیقه
    دریافت
    11
    آپلود
    0
    گالری
    0
    صلوات
    8432

    چرا فقط شتر ؟!





    با سلام



    یک حدیث از طریق خاصه و عامه از امام صادق (ع) وپیامبر (ص) روایت شده که جالب توجه است ؛ به چه دلیل ؟

    در ﻣﺤﻞ زﻧﺪﮔﻲ و ﺧﻮاﺑﮕﺎه
    ﮔﻮﺳﻔﻨﺪان ﻧﻤﺎز ﺑﺨﻮاﻧﻴﺪ. ،. اﻣﺎ. در ﺧﻮاﺑﮕﺎه ﺷﺘﺮﻫﺎ. ﻧﻤﺎز ﻧﺨﻮاﻧﻴﺪ.

    ( د ) البراء بن عازب - رضي الله عنه - قال : قال رسولُ الله -صلى الله عليه وسلم- : «صَلُّوا في مَرَابضِ الغَنم ، فإنها مباركة ، ولا تُصَلّوا في عَطَنِ الإبل ، فإنها من الشيطان». وفي رواية قال : «سئل رسولُ الله -صلى الله عليه وسلم- عن الصلاة في مَبارك الإبل ؟ فقال : لا تصلوا في مبارك الإبل ، فإنها من الشياطين ، وسئل عن الصلاة في مرابض الغنم ؟ فقال : صلوا في مرابض الغنم فإنها بركة» أخرج أبو داود الرواية الثانية

    أعطان= معاطن الإبل : مباركها حول الماء، لتشرب عللا بعد نهل،

    قال أبو هريرة رضي الله عنه: قال رسول الله صلى الله تعالى عليه وآله وسلم: "صلوا في مرابض الغنم, ولا تصلوا في أعطان الإبل" رواه الترمذي وقال: حديث حسن صحيح.

    وروى الإمام أحمد من حديث عقبة بن عامر قال: قال رسول الله صلى الله تعالى عليه وآله وسلم "صلوا في مرابض الغنم ولا تصلوا في أعطان الإبل, أو مبارك الإبل".

    وفي المسند أيضا, من حديث عبد الله بن المغفل قال: قال رسول الله صلى الله تعالى عليه وآله وسلم "صلوا في مرابض الغنم ولا تصلوا في أعطان الإبل, فإنها خلقت من الشياطين".!



    مربض یعنی محل تجمع و استراحت دام‌ها مثل آغل و کهول ودان گاه .



    علي بن إبراهيم، عن أبيه، عن ابن أبي عمير، عن حماد، عن الحلبي، عن أبي عبدالله (عليه السلام) قال: سألته عن الصلاة في مرابض الغنم، فقال: صل فيها ولا تصل في أعطان الابل إلا أن تخاف على متاعك الضيعة فاكنسه ورشه بالماء وصل فيه.کافی


    عنه عن محمد بن أبي عمير عمن رواه عنأبي عبد الله (ص) قال عشرة مواضع لا يصلى فيها الطين و الماء و الحمام و القبور ومسان الطريق و قرى النمل و معاطن الإبل و مجرى الماء و السبخة و الثلج .محاسن

    عنه عن النوفلي بإسناده قال قال رسولالله (ص) الأرض كلها مسجد إلا الحمام و القبر .
    111- عنه عن صفوان عن أبي عثمان عن المعلىبن خنيس قال سألت أبا عبد الله (ع) عن الصلاة في معاطن الإبل فكرهه ثم قال إن خفتعلى متاعك شيئا فرش بقليل ماء و صل .محاسن

    18 - كتاب المسائل: لعلي بن جعفر، عن أخيه موسى عليه السلام قال: سألته عن الصلاة
    في معاطن الابل أتصلح ؟ قال: لا تصلح إلا أن تخاف على متاعك ضيعة، فاكنس ثم انضع
    بالماء، ثم صل. وسألته عن معاطن الغنم أتصلح الصلاة فيها ؟ قال: نعم، لا بأس به


    الهداية: تكره الصلاة في القبور، والماء والحمام، وقرى النمل، و معاطن الابل،
    ومجرى الماء، والسبخة، وذات الصلاصل، ووادي الشقرة، ووادي ضجنان، ومسان الطرق، وفي
    بيت فيه تماثيل إلا أن تكون بعين واحدة أو قد غير رؤوسها (1).
    (1) الهداية ص 32 - 33.

    ولا تصلى المرأة الحرة بغير خمار على رأسها، ويجوز ذلك للاماء والصبيات من حرائر النساء. ولا تجوز الصلاة في بيوت الغائط، وبيوت النيران، وبيوت الخمور، وعلى جواد الطرق، وفي معاطن الابل، وفي الارض السبخة. ولا بأس بالصلاة في البيع والكنائس إذا توجه المسلم إلى قبلته فيها. ولا يصلى في بيوت المجوس حتى يرش بالماء، ويجف بعد ذلك. ولا يجوز الصلاة في ثوب قد أصابه خمر، أو شراب مسكر، أو فقاع حتى يطهر بالغسل. ولا يصلي في ثوب فيه منى حتى يغسل، وكذلك الحكم في سائر النجاسات. ويكره للانسان أن يصلى وفي قبلته نار ، أو فيها سلاح مجرد، أو فيها صورة، أو شئ من النجاسات.مقنعه مفيد



    وروى أحمد بن محمد بن سعيد بن عقدة عن أحمد بن محمد بن الحسن قال: حدثني أبي عن عبدالله بن جميل بن عياش أبي علي البزاز قال: اخبرني أبي قال سألت جعفر بن محمد عليه السلام: عن الثوب يعمله أهل الكتاب أصلي فيه قبل أن يغسل؟ قال: لا بأس وإن يغسل أحب إلي.

    قال الشيخ رحمه الله: [ولا تجوز الصلاة في بيوت الغائط أو بيوت النيران وبيوت الخمور وعلى جواد الطرق وفي معاطن الابل وفي أرض السبخة.


    المواضع التي تكره فيها الصلاة :

    مسألة تكره الصلاة في مكان أمامه سراج أو قنديل أو نار ، أو مصحف مفتوح وكل مكتوب ومنقوش . وفي بيوت المجوس . وفي بيوت النيران وفي بيت الحمام . وفي بيت فيه مسكر .

    مسألة أيضا تكره الصلاة في معاطن الإبل ومرابض البقر والغنم . وفي مرابط الخيل والبغال والحمير . وفي مساكن النمل . وفي مجرى المياه . وفي بيت فيه التماثيل . وفي بيت فيه كلب . وفي بيوت الغائط .
    مسألة أيضا تكره الصلاة في الأراضي السبخة . وعلى الثلوج . وبين القبور إلا مع الحائل أو بعد عشرة أذرع من الجوانب الأربعة . وفي مكان بين يديه حائط ينز من بالوعة بول .
    لباس المصلي

    مسألة 566 : قد ذكروا أنه تكره الصلاة في الحمام ، و المزبلة و المجزرة ، و الموضع المعد للتخلي ، و بيت المسكر ، و معاطن الإبل ، و مرابط الخيل ، و البغال ، و الحمير ، و الغنم ، بل في كل مكان قذر ، و في الطريق و إذا أضرت بالمارة حرمت ، و في مجاري المياه ، و الأرض السبخة ، و بيت النار كالمطبخ ، و أن يكون أمامه نار مضرمة ، و لو سراجاً ، أو تمثال ذي روح ، أو مصحف مفتوح ، أو كتاب كذلك ، و الصلاة على القبر و في المقبرة ، أو أمامه قبر إلا قبر معصوم، و بين قبرين و إذا كان في الأخيرين حائل ، أو بعد عشرة أذرع ، فلا كراهة ، و أن يكون قدامه إنسان مواجه له ، و هناك موارد أخرى للكراهة مذكورة في محلها .منهاج الصالحين




  2. صلوات


  3.  

اطلاعات موضوع

کاربرانی که در حال مشاهده این موضوع هستند

در حال حاضر 1 کاربر در حال مشاهده این موضوع است. (0 کاربران و 1 مهمان ها)

کاربرانی که این موضوع را مشاهده کرده اند: 0

هیچ کاربری در لیست وجود ندارد.

کلمات کلیدی این موضوع

اشتراک گذاری

اشتراک گذاری

مجوز های ارسال و ویرایش

  • شما نمیتوانید موضوع جدیدی ارسال کنید
  • شما امکان ارسال پاسخ را ندارید
  • شما نمیتوانید فایل پیوست کنید.
  • شما نمیتوانید پست های خود را ویرایش کنید
  •  
^

ورود

ورود